صفاء لنائب «الظواهر السلبية»: تحمي أخاك المطلوب وتدّعي تطبيق القانون!

أكدت أنها مصرة على تحميل الوافدين فقط رسوم الطرق
حيّت النائب صفاء الهاشم جميع الكويتيين، على سرعة الحصول على العلاج الصحي بسهولة من خلال مراجعة المستشفيات.

وقالت الهاشم في تصريح صحافي «أسعدني تبني وزارة الأشغال اقتراحي بفرض رسوم على استخدام الطرق، وإن كنت لا أزال أصرّ على رأيي بتحصيل الرسوم من الوافدين فقط في البداية، عن الطرق السريعة والجسور في منطقة مستشفيات الصباح وغيرها».

وثمّنت الهاشم التطور، أيا كان نوعه، واصفة اياه بالجميل، متداركة: «ولكن ليس من الجميل أن نرى كم الفساد وتخوف الحكومة من مواجهة الاستجوابات، والتي تهدف إلى القضاء على الفساد، وهي في النهاية تهدف إلى القضاء على الواسطة، ويكون لكل مواطن الحق في الحصول على دوره دون الحاجة إلى البحث عن واسطات».

وأوضحت «أن أول من يجب تطبيق ايقاف الواسطة عنه هو النائب، ولكن عندما يخرج لنا خبر عن أخ لأحد النواب يفيد عن مطاردات (كاوبوي) في الشوارع، وأن على شقيق النائب حكماً بالسجن، كما عُرف عنه أن لديه احكاماً بالاعتداء على الآخرين، وعندما جاءت قوة للقبض عليه ذهب إلى منزل اخيه النائب، الذي يتحفظ عليه ولا يريد تسلميه للشرطة».

وخاطبت الهاشم النائب المعني بقولها: «أنت عندما تريد الاستجواب يجب أن تناقش الظواهر السلبية، ولا يمكن أن تدافع عن أخيك فيما تدّعي أنك تطبق القانون، أن تخفي أخاك وتبحث عن واسطة، إنها قضية سهلة من جانبك أن تناقش موضوع منع الحريات والظواهر السلبية، وأنا لن أتركك وسوف أترشح للجنة (الظواهر السلبية) اذا طلبت تشكيلها».

وتساءلت: «هل ناقشت اللجنة مشكلات اجتماعية مثل البدون وغيرها؟ واقول للنواب الذين اجتمعوا لمناقشة الاستجوابات وتطبيق القانون إن عليكم أن تبحثوا موضوع صاحبكم الذي يدافع عن أخيه، وإذا كنتم تريدون محاربة الفساد ابدأوا بأنفسكم».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا