محمد إبراهيم... إلى الأضواء مجدداً (الأزرق دوت كوم)

إبراهيم... بين خيارات كاظمة

الإدارة تستعجل رد بخيت... لـ «إنهاء ترتيبات الموسم الجديد»
  • 21 يونيو 2017 12:00 ص
  • الكاتب:| كتب صادق الشايع |
  •  40
علمت «الراي» أن المدرب محمد ابراهيم بات مرشحاً لقيادة فريق كاظمة لكرة القدم في الموسم المقبل خلفاً للروماني فلورين موتروك الذي قررت ادارة النادي تسوية عقده.

وذكرت مصادر مقربة أن فكرة التعاقد مع ابراهيم طرحت في إدارة النادي وان هناك ترحيباً من عدد من الأعضاء باستقطاب المدرب الأكثر نجاحاً في تاريخ المسابقات المحلية.

وسبق لإبراهيم أن قاد القادسية لتحقيق عدد كبير من الألقاب على المستويين المحلي والخليجي، كما درب «الكويت» قبل موسمين ونجح معه في الظفر بلقب «دوري فيفا»، وقاد السالمية في الموسم 2007-2008 وبلغ معه المباراة النهائية لكأس الأمير، فيما تشتمل مسيرته التدريبية أيضاً على قيادة المنتخبين الأول والأولمبي في اكثر من مناسبة.

وكانت ادارة «البرتقالي» قررت فسخ عقد موتروك غير انها لم تتوصل بعد الى صيغة نهائية تنهي العلاقة مع المدرب الروماني الذي كانت أفضل انجازاته مع الفريق الذي دربه في الموسمين الماضيين بلوغ المباراة النهائية لكأس الأمير في فبراير الماضي قبل الخسارة من «الكويت» 2-4، بالاضافة الى تحقيق كأس الاتحاد التنشيطية في الموسم 2015-2016.

ورغم ما يزخر به «البرتقالي» من عناصر مميزة في خطوطه كافة، إلا ان الفريق لم يتمكن من الذهاب بعيداً في مسابقة «دوري فيفا» التي حلّ في نهاية نسختها الأخيرة بالمركز الخامس بفارق 23 نقطة عن «الكويت» البطل، ما حدا بالإدارة الى اتخاذ قرار تسوية عقد المدرب والذي كان من المفترض ان يمتد حتى نهاية الموسم المقبل.

الى ذلك، لا يزال مجلس الادارة بانتظار رد النجم الدولي السابق فواز بخيت على عرضها له بتسلم ادارة كرة القدم في الفترة المقبلة.

وطلب بخيت الذي سبق له العمل مديراً لـ «البرتقالي» قبل مواسم عدة، مهلة للتفكير، فيما تستعجل الادارة رده حتى يتم الاتفاق على خطة الاعداد للموسم الجديد والتي تتضمن التعاقدات المنتظرة مع المدرب وجهازه المعاون بالاضافة الى اللاعبين الأجانب وترتيبات المعسكر الخارجي الذي يتوقع أن تكون وجهته تركيا كما كان الحال في الصيف الماضي.

وعلى صعيد المحترفين، تلقى النادي عدداً من السير الذاتية لمجموعة من اللاعبين غير ان عدم حسم أمر «المدير» و«المدرب» يؤجلان البت في أي من هذه العروض.

معلوم أن كاظمة قرر عدم تجديد عقدي لاعب الوسط التونسي شاكر الرقيعي والبرازيلي غاغا، في حين فضّل البرازيلي الآخر وهداف الدوري باتريك فابيانو خوض تجربة جديدة حيث ينتظر ان تكون وجهته المقبلة نادي الكويت، فيما بات المدافع البرازيلي أليكس ليما الباقي الوحيد من بين المحترفين.

وفيما تخطط ادارة النادي لاستقطاب عناصر اجنبية تشغل مراكز في الهجوم والوسط، استبعدت المصادر فكرة التعاقد مع السوري الخبير فراس الخطيب كبديل لفابيانو.

وعلى صعيد اللاعبين المحليين، يخوض كاظمة الموسم المقبل من دون حارسه المخضرم شهاب كنكوني والظهير محمد الهدهود اللذين أعلنا اعتزالهما رسمياً، بينما يستعيد الفريق جهود حسين كنكوني بعد انتهاء اعارته الى الفحيحيل حيث بات مرشحاً ليكون الحارس الاساسي في الفريق خلفاً لشقيقه.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا